أولى الألباب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 " مشكلة المعابر ومن المسئول عنها " محمد يونس هاشم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin1

avatar

المساهمات : 88
تاريخ التسجيل : 12/12/2009

مُساهمةموضوع: " مشكلة المعابر ومن المسئول عنها " محمد يونس هاشم   الإثنين ديسمبر 12, 2011 4:10 pm

مشكلة المعابر
بعد مباحثات طويلة تم توقيع إسرائيل والسلطة الفلسطينية اتفاقية المعابر في 15 نوفمبر 2005 التي تجعل سلطة مراقبة المعابر للسلطة الفلسطينية وإسرائيل ثم حدث اتفاق إسرائيلي أوروبي فلسطيني لاحق لمراقبة معبر رفح : وهو عبارة عن تفويض إسرائيلي للاتحاد الأوروبي بأن تتولى بعثة من الاتحاد عددها حوالي (70) فردًا - نيابة عن قوات الاحتلال الإسرائيلي - المراقبة النشطة والتحقق والتقييم لأداء السلطة الفلسطينية فيما يتعلق بتطبيق المبادئ المتفق عليها لمعبر رفح .
وبعد سيطرت حماس على قطاع غزة وطرد السلطة الفلسطينية من غزة انسحب المراقبون الأوربيون ، وأغلقت مصر معبر رفح لعدم توفر شروط الفتح المتفق عليها دوليّاً .
لعدة اعتبارات أهمها :
1- إصرار السلطة الفلسطينية على الإبقاء على الاتفاق ومطالبتها تسليم إدارة معبر رفح لأمن الرئاسة وعدم تحكم حماس فيه وحدها .
2- فتح معبر رفح بصفة دائمة يكرِّس الانقسام الفلسطيني وفصل غزة عن الضفة فمادامت حماس تستوفي حاجاتها من مصر وغيرها عن طريق معبر رفح فلن تعمل على الصلح مع السلطة في رام الله .
3- فتح معبر رفح بصفة دائمة يشكِّل مع الأنفاق خطراً على الأمن القومي المصري بسبب تسلل بعض العناصر المخربة إلى سيناء .
وظلت مشكلة المعبر قائمة فمصر تصر على إغلاقه بشكل شبه دائم مراعاة للاتفاقات الدولية ولرأب الصدع الفلسطيني والمحافظة على الأمن القومي المصري .
وفي صباح الثلاثاء 22 يناير 2008 قام عدد من المتظاهرون الفلسطينيون بهدم جزء من السور الحديدي الفاصل بين قطاع غزة ومصر بواسطة جرافة ، واقتحم آلاف الفلسطينيين معبر رفح عنوة ،
ومع إصرار الفلسطينيين على اقتحام المعبر اندلعت اشتباكات ومصادمات بينهم وبين قوات الأمن المصري التي استخدمت الهراوات والعصي لتفريق المتظاهرين دون جدوى.
وفي هذه الأثناء حذّرت حماس المتظاهرين من الاشتباك مع قوات الأمن المصري، معتبرة أن من يبقى داخل المعبر ليس من أبناء حماس.
غير أنه في تلك الأثناء كانت هناك عناصر تحث المتظاهرين على اقتحام المعبر والاشتباك مع عناصر الأمن المصري، وفي هذه اللحظة أطلقت نيران على معبر رفح من أحد المتظاهرين والذي يشتبه في كونه من عناصر حماس، وعلى إثر ذلك اقتحم الموجودون المعبر وترك قوات الأمن المصري المكان في حالة من الفوضى.
ولقد أجمعت القوى والوطنية المصرية على اختلاف توجهاتها على خطورة ما حدث واستنكرت واعتبرته انتهاكاً للسيادة المصرية وطلبت من الحكومة المصرية ضمان عدم حدوث هذا مرة ثانية ، فقد حدث مع الاقتحام رفع العلم الفلسطيني على الأراضي المصرية ، ووجود دولارات مزورة ، وقد أحكمت مصر قبضتها على معبر رفح بعد عودة من تسللوا إلى الأراضي المصرية ، وازداد الحصار قسوة على غزة وازداد موقف حماس حرجاً .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
" مشكلة المعابر ومن المسئول عنها " محمد يونس هاشم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أولى الألباب :: معلومات عامه-
انتقل الى: