أولى الألباب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ملخص كتاب أسرار قادة التميز للكتور إبراهيم الفقي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abunour

avatar

المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 02/02/2010

مُساهمةموضوع: ملخص كتاب أسرار قادة التميز للكتور إبراهيم الفقي   الإثنين فبراير 08, 2010 5:48 pm

الكتاب يحتوي على 12 مفتاحاً (فصلاً ) كل مفتاح يحتوي على ما يلزمة لتكون أكثر فاعلية وقوة وهي كالتالي :
الأول :- القرار: الطريق الى النجاح
الثاني :- التحفيز القوة الدافعة للتميز البشري
الثالث :- التغيير الواقع الحقيقي للحياة
الرابع :- التوتر وضغوط العمل
الخامس :- الأتصال الطريق للقوة الذاتية
السادس :- تحديد الهدف الطريق نحو السعادة والأنجازات
السابع :- إدارة الوقت القيمة الحقيقية للحياة
الثامنة:- القيادة الطريق لقمة الأدارة
التاسع:- بناء الفريق القوة المطلقة للمؤسسات الناجحة
العاشر :- التفويض الطريق نحو الحرية
الحادي عشر :-الإجتماعات أكون أو لاأكون
الثاني عشر :- التوظيف يصنع الأختلاف
وأخيراً الخاتمة
بأذن الله سنتناول المفاتيح 12 كلاً على حدة لتعم الفائدة وبالمختصر المفيد بدون أخلال بالمادة
المفتاح الأول : القرارالطريق نحو النجاح
"إن سر النجاح في الحياة يكمن في أن يكون الأنسان مستعداً لأن يغتنم الفرصة عندما تسنح له"
بنيامين ديزرالي
في هذا المفتاح الهام يتناوله الدكتور الفقي في 8 نقاط كالتالي :-
قوة أتخاذ القارار
الأنواع الثمانية لمتخذي القرار :
عشرة أسباب تؤدي إلى إتخاذ قرارات خاطئه : -
الوصايا العشر لإتخاذ القرار الصائب : -
كيف تتخذ قراراً جماعياً :-
كيف تتخذ قراراً ملحاً :-
تقدير الذات وعملية صنع القرار : -
عملية إتخاذ القرارات : -
)كل نجاح عظيم بدأت شرارته الأولى بقرار)
المفتاح الثـاني : التحفـيـــــــز * القوه الدافعه للتميز البشري*
"إن كل أفعالك أياً كانت هويتك ، أو أياً كانت الوظيفه التي تشغلها تصدر عن عنصر التحفيز بداخلك سواء كان هذا التحفيز إيجابياً أو سلبياً "
إبراهيم الفقي
يتناول الكاتب هذا المفتاح من خلال 8 نقاط كالتالي:
1- التحفيــــــــــــــــز - ماهو ؟ وماذا يعني ؟
" إن المهمه الاساسيه التي تقع على عاتق المرء في حياته ،هي أن يحدث ويوجد ذاته ،إنك عندما تكون محفزاً فاْن مستوى أدائك يكون في القمه والعكس صحيح "
آرش فروم
ويستعرض الدكتور الفقي بعض التعريفات للتحفيز بأنه فعل يصدر عن حافز إذاً فالتحفيز يصدر عن رغبة لتحقيق هدف معين أو عندما تواجهك تحديات وأنت تريد أن تحدث تغييرات نحو الأفضل فإنك هنا تكون في قمة التحفيز فتسعى إلى تحقيق أهدافك دون عوائق أو إخفاقات.
2- عملية التحفيـــــــــــــز -
"لعله من عجائب الحياة أنك إإذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة ، فإنك دائماً تصل إليها " سومرست وليام
يستعرض الدكتور الفقي عملية التحفيز لتتعلمها وهي :-
-الرغبة : فالتحفيز يبدأ برغبة لتحقيق حياة أفضل
-التخيل : تخيل أنك تحقق حلمك وأنك تعيشة بالفعل
-الحديث إلى النفس : حدث نفسك بشكل يمنحك القوة ويستثير همتك وقل أستطيع
- الفعل ( التنفيذ ) :إحرص على أن تكون وتفعل لتحقيق ما تريد
- أسرع عشر طرق لأحباط المرؤوسين :-
"بينما أتقدم في العمل فإنني لا أهتم بما يقولة الناس ، لكن أعير أهتمامي لما يفعلونة " أندور كارينجي
العشر الطرق لإحباط المرؤوسين وهي :-
1- عدم الأستقرار ( تغير الأسلوب في الأدارة دائماً )
2- رواتب غير مجزية
3- الأذلال وسوء المعاملة
4- الآمال الكاذبة
5- الروتين
6- سوء المنتجات التي يقدمها
7- الأهداف المتعارضة
8- توجية اللوم
9- المحاباة
10- سلوكك الشخصي
يقول الفقي بأنك إذا لم تجد نفسك ضمن بند أو أكثر من هذة العشر فأنت في طريقك للوصول الى القمة .
5- الفوائد الخمس لتحفيز المرؤوسين:-
"إن أقوى شيء في العالم أجمع ، هو فكرة جاءت في وقتها" فيكتور هوجو
الخمس الفوائد لتحفييز الموظفين وهي :
أ– إنخفاض معدل دورلان الموظفين ( تغيرهم)
ب – إنخفاض نسبة التغيب
ج – سلوك أفضل للموظفين
د – تحقيق الأهداف
ه – الطاقة ( التحفيز يولد الطاقة
. البرمجة اللغوية العصبية و التحفيز : -
" إن الأنسان يصنع خطه بنفسة " بيكون
وهذة الأسترايجية كالتالي :-
- التنفس ....خذ نفساً عميقاً وعد واحد ثم أخرج نفسك وعد حتى أربعة كرر ذلك 5 مرات .
- التصور ....تصور نفسك في قمة التحفيز .
الحالة العضوية ..قف وأجلس مع مراعاة أن يكون ظهرك في وضع مستقيم ورأسك إلى الأعلى
- التأكيد ...قل لنفسك أستطيع أفعل ذلك 5 مرات ثم كرر ذلك بصوت مرتفع.
- المشاعر.... أجعل التأكيد السابق حقيقة تشعر به كل حواسك.
- قبضتك.... الآن ضم قبضتك ، أرخها ، ثم ضمها كرر ذلك عدة مرات الآن عندما تريد أن تضع نفسك في قمة الحفيز والأستعداد ، ضم قبضتك .
كانت هذة خلاصة هذا الفصل ( المفتاح الثاني ) ويختم الدكتور الفقي هذا الفصل بمقولة بابليليوس سيرس
" قد يتقبل الكثيرون النصح، لكن الحكماء فقط هم الذين يستفيدون منه "
فكرة : قرر أن تكون محفزاً ممتازاً
المفتاح الثـــالث : التغيـيـــــــر : الواقع الحقيقي للحيـــــــاه .
"أنما يثير قلقي ألا أتحسن في مجالات تفوقي ،ألا أستفيد في مجالات تفوقي ، ألا أستفيد من كل ما درسته، أن أعرف ما هوالشيء الملائم والصحيح ، لا أستطيع أن أتغير لأحققه وأن أكون غيرقادرعلى معالجة مواطن إخفاقي وعجزي" كونفيشيوس
يهدف الدكتورالفقي إبراهيم من طرح هذا الفصل بتزويدك بالمهارات الفعّاله التي تمكنك من مواجهة التغيير، والتأقلم معه ،والتي تساعدك ،على أن ترحب بالتغيير،وأن تتقن فنونه ، فكلما عرفت المزيد عن التغيير وجعلته جزءا ًمن حياتك اليوميه، يمكنك أن تحقق المزيد من النجاح والإبداع وأن تصبح أكثر ثراء ًويتناول الدكتور إبراهيم الفقي هذا الفصل في مجموعة من النقاط كالتالي::
1- منطقة الراحه والتبلد :-
" إن لكل إنسان الحق في أن يغامر بحياته في محاوله منه لإنقاذها" جان جاك روسو..
التغيير سنه كونيه فهو المفتاح حسب الكاتب لتحقيق النجاحات والمكاسب وهوالسبيل للنمو والتقدم والوصول إلى آفاق جديده ، ويرى الدكتور بأن الكثير من الناس يقاومون التغيير لأنه يخرجهم من منطقة الراحه والتبلد ولعل الخوف من المجهول يجعل الكثير والكثيرجدا ًيفضلون التقوقع في تلك المنطقه..
2- الأاسباب الخمسه التي تجعل الناس يكرهون التغيير:-
" ليس هناك شيء باقٍ سوى التغيير" هرقل
يرى الدكتور إبراهيم الفقي بأن قيمنا ومعتقداتنا تؤثرعلى سلوكنا نحوالتغيير، وتشكل ردود أفعالنا تجاهه ويقدم الكاتب في هذه الجزئيه من الموضوع الأسباب الخمسه التي تجعل الأخرين يكرهون التغييروهي:
1– الشك : يقول شكسبير " إن شكوكنا تخوفنا وتجعلنا نخشى الأشياء التي كان بإمكاننا أن نكسبها "
2 - المخاطره: يقول جون كنيدي"إن أي برنامج عمل ينطوي على الكثير من المخاطره والتكلفه ، لكنها أقل بكثيرعما قد ينجم عن الأعمال المريحه الأمنه من سلسلة الأخطار والتكاليف طويلة المدى".
3ـ التعود:- يتعجب الكثير من الناس لماذا لم يحققوا نتائج أفضل وهم يكررون نفس الطريقة.
4- الخوف :- من يعيش في الخوف لن يكون حراً أبدا.
5- الرفض الأجتماعي:- من الأسباب الهامة وراء الهروب من التغيير يرجع إلى عدم تأييد الأخرين لذلك.
المفتــــاح الرابــــــع التوتر وضغوط العمل ...التحدي البشري وقود النجاح
ليس في مقدورأحد أن يوجد الغضب أو التوتر بداخلك فإنك وحدك المسؤل عن ذلك من خلال الطريقه التي تسوس بها عا لمك "واين و.داير
1- أسباب التوتر في أيد ينا نحن..
"إن كل ما حققته ليس سوى نتيجه لكل ما كنت تفكر به "بوذا
يرى الدكتور الفقي بأن التوتر يؤثر على الناس بإختلاف هوياتهم، ووظيفتهم ، وبيئتهم .ونحن نعمل بجد طيلة حياتنا من أجل أن نشعر بالتوترفمثلاً تمنيت أن تعمل في وظيفة راقيه وأن يكون لديك سيا رة ومسكن وغيرها فإذا تحققت لك أمنياتك فاءنك تعود الى نقطة البدايه وتطلب المزيد والتوتر مرافق لك في كل ذلك فهو يختلف بإختلاف النا س وهمهم فمنهم من يساعده لتحقيق المراد فيما آخرون يؤدي بهم إلى الشعور بالإحبا ط واليائس.
2- أيهماأفضل: القليل جداً ام الكثيرجداً..
إن الحياة ليست فقط أن تكون حياً، بل أن تكون بصحة جيده" مارشا ل
]يتساءل الكاتب بقوله هل التوتر مفيد أم ضارا ًلنا ؟
ويرى الدكتور الفقي بأن التوتر يقلل من إنتاجية الفرد ويفقده التركيز والثقه في النفس بينما التوتر القليل جداً يفقد الثقه وعدم تقدير الذات .
ويرى بأنه ليس في مقدورنا التوتر لكن يمكننا التحكم فيه.
لذلك فأنت بحاجه لأن يكون عقلك الواعي مدركاً للأمر، حتى يستطيع عقلك اللا واعي أن يدافع عنك ضد التوتر وسوف يكون ذلك بطريقة آليه.
بهذه الطريقه سوف تستطيع ان تنعم بحيا ة سعيدةلأانك سوف تخضع التوتر وتوظفه لتحقيق أهدافك ومنه الوصول إلى النجاح المنشود.
3- أسباب التوتر : -
"ليس هناك توتر في العالم ، لكن هناك أناس يفكرون في أشياء تدعو للقلق " د /واين وداير
]يستعرض الدكتور إبراهيم هنا 4 خصائص رئيسيه حسب د. بون .هوارد يمكن أن تؤدي الى التوتر عند المسئوليه التنفيذيه وهي :
- العجز (أكثر أنواع الألم مرا رة عند المرء ، هو أن يملك الكثير من المعرفة ، ولكنه لا يملك القوة)
-الشك وعدم التأكد
-الإجهاد في العمل
-الألحاح الأشياء الملحة تتسبب في الكثير من الضغوط
ويذكر الدكتور الفقي 7 أسباب أخرى يراها هو وهي :
1- إفتقاد السلطه
2- الترقيه (إذا لم يشعر بالاطمئنان على المستقبل )
3- الوحدة
4- عدم التنظيم
5- المظهر
6- الألآم الجسميه
7- الألآم العاطفيه (النفسيه ).
4- علامات التوتر : -
"أصغ الى بدنك لأنه يخبرك بكل شيءعن القتله الصامته " د/الفقي إبراهيم
بعد معرفة الأسباب يستعرض الكاتب العلامات وهي :
- فقد الشخصيه
- إرتفاع صوت ضربات القلب
- الأفراط في الطعام
- العدوانيه
- الصداع
--الأحباط
- عدم الاهتمام بالانشطه المختلفه
- النسيان
- الغضب
- الأرق
- الأنهماك
- مشاكل بالرقبه والظهر
والقائمه يمكن أن تطول لكن على المرء أن يسرع بالمعالجه .
5- تركيبة الدفاع عن النفس ضد التوتر : -
" الرجل العظيم يكون مطمئناً، يتحرر من القلق ، بينما الرجل ضيق الأفق عادةً مايكون متوتراً" كونفوشييوس
إليك بعض الطرق الموجهه من الكاتب لمواجهه التوتر والتغلب عليها وهي :
- التفويض : تفويض المهام الروتينيه لغيرك تمنح نفسك المزيد من الوقت .
- التنظيم : نظم نفسك.
- العمل بروح الفريق (في ظل الجماعه ).
- توقع المواقف التي قد تسبب التوتر.
- إحذر التحدث مع النفس بطريقه سلبية.
6- أجل التوتر بتوجيه الأسئله الأتيه إلى ذاتك.
وهي:
-ماهو أسوأ شيء يمكن أن يحدث لي ؟
-ماهو أفضل ما يمكن ان يحدث لي ؟
-ماذاﻫقد يحدث لي؟
ـ قل لنفسك سوف أعتني بهذا الأمر ..
ـ سجل المشكله .. وخمسه حلول ممكنه لها ..
ـ لا تشغل نفسك بمشكله قد تحدث في خلال شهر.
7- إستراتيجية دفتر الأنجازات اليوميه :.
أحضر دفتر وأكتب فيه إنجازاتك اليوميه وأحرص على تحقيق ولو شيء واحد ليضمه ذلك الدفتر حينها ستفكر في صناعاتك الإيجابيه ودوافع قوتك ...
8- الأعلى:.إتخذ لك مثلاً شخصاً تعجب به .
أتخذ لك مثلاً تعجب بة وحاول أن يكون محفزاً لك للقضاء على التوتر.
9- نظام التنفس 4ـ2ـ 8 ـ :-
- إجلس وركز إهتمامك على تنفسك
- خذ نفسّك عن طريق الأنف ببطء وعد حتى 4.
- إحتفظ بنفسك وعد 2
- أخرج النفّس ببطء من الفم وعد 8 ثم قل أسترخ الآن
- كرر هذا لمدة 10مرات على الاقل .
10- راحة ذهنيه لمدة 10دقائق:
إسترجع في خيالك وقت كنت فيه في قمة الإسترخاء،إجلس او تمدد بشكل مريح ، ثم قم بأداء التمرين 4ـ2ـ8 ـ أغمض عينيك ـ سافر بخيالك الى المكان المفضل لديك ـ تخيل أنك هناك بكل حواسك ثم ركز على نفسك .
11- التمارين الرياضيه : -
هناك وصفه رائعه ذكرها الدكتور إبراهيم جربها :.
تنفس بنظام ((تنفس الطاقه ))
- خذ نفساً عميقاً، إملا رئتيك بالاكسجين ،ثم إطرد الهواء كما لوكنت تطفىء شمعه كررذلك ل5مرات .
- تمدد لمدة 5 دقائق
- إمشيء في المكان 5 دقائق
- إجري ببطء في المكان
- ثم قم ببعض تمارين الضغط إن أمكن
12- الاهتمام الخاص مارس هواياتك المفضله
يقول الدكتور يجب أن تمارس هواياتك المفضلة كالقراءة والطهي واللعب وهكذا فذلك يريح النفس ويطرد التوتر
13 -نظام الفقي للإسترخاء : -
"لايهم من أين أنت أتِ،فكل مايهم هو أين تريد أن تذهب " د / إبراهيم الفقي
أ - فكر في مشكله تثير قلقك اغمض عينيك
- تذكر رقم تلفونك ، قله بصوت مرتفع.
- قل رقم تلفونك مرة أخرى بالعكس بصوت مرتفع
- تخيل كلمة مونتريال أو البلد التي أنت بهاأمامك ،قل الكلمه بصوت عال ،أعدها بالعكس بصوت عال .
ب - أفرد ذراعيك أمامك ،وأحفظها بقوه ، أستمرفي ذلك بقوة أكثروأكثرالآن إرخ يديك ،كررهذا التمرين 5مرات .( هذا التمرين يساعدك للتمرين الطاقه السلبيه )
ج - تنفس بطريقة 4ـ2ـ8:-
- اغمض عينيك ...ركز على نفسك
- عد بذهنك الى الوقت الذي كنت فيه في قمة الإسترخاء عش تفاصيله وبدقه ـ عندما تكون في قمة إسترخائك في هذه التجربه المس أبهمك بأصبعك الأوسط من يدك اليسرى
هذه هي المسه التي ستحضرإليك الإستجابه كلما لمستها (ملاذ الاسترخاء
- تنفس بطريقة4ـ2ـ8. ـ ارخ وفكك مخك .
د - إستراتيجية الإسترخاء :-
أثنا الشعور بالراحه وأمتلاك ملاذ الإسترخاء ركز على مايلي ...كن مد ركاً وواعياً بكل جزء في جسمك ......قل انا في كامل الإسترخاء 3مرات ....
ه - الأن بإمكانك أن تختبر ملاذ الإسترخاء .....إفتح عينيك ببطء ......ألمس ملاذ الإسترخاء.]
(ماهي النتيجه )
و - إذا لم تجد ملاذ الإسترخاءعد الى النقطه 3وكررها .
ز - كرر عملية ملاذ الاسترخاء.
ح - مارس هذه العمليه يومياً.....
ويختتم الدكتورالفقي هذا الفصل بقوله ليس كافياً ان تعرف كيف تتعامل مع التوتر، بل يجب أن تفعل شيء حياله وتكون ايجابياً...
المفتــــــــاح الخامـــــــس مهارات الإتصال ...الطريق للقوة الذاتية
"إن نوعية الحياة التي نعيشها تتوقف على الطريقه التي نعامل بها أنفسنا والطريقه التي نعامل الأخرين بها "
يزودنا الدكتور الفقي في هذا الفصل بأقوى المهارات وأكثرها فعاليه في الإتصال والتعامل مع الناس ففية ستتعلم حسب الكاتب كيف تستنبط إستراتجيات الأخرين في التعامل وكيف تتعامل مع الأنواع المختلفه من الأشخاص صعبي المراس ، إضافة إلى كيف تستخدم تركيبة التعامل النهائيه لتخلق ولتحقق الألفه والوئام مع الأخرين ..
المفتـــــــــاح الســــــادس تحديد الهدف .. الطريق نحو السعاده والانجازات
" إنه لمن طرائف الحياة انك إذا لم تقبل سوى الافضل فإنك في اغلب الاحيان تحصل علية" سومرست لوم
يقدم الدكتور هذا الفصل لتتعلم كل ما تحتاجه لتحديد اهدافك وتحقيق ما تستحقه بالفعل .. (الميداليه الذهبيه )
يعد هذا الفصل وهي كلمة حق من أروع وأهم ما قرأت ففية الأنطلاقة الحقيقية نحو عالم النجاح المنشود
فاللجادين يهدي دكتورنا المتألق هذا الفصل ويعد ما يحتوية من كلمات ميدالية ذهبية لمن أراد أن ينجح في حياتة ...أتمنى أن يستفيد منه الجميع ففيه الزبدة والخلاصة دزون أخلال أحسبه كذلك والى الموضوع.
يتناول الكاتب هذا الفصل في 9 نقاط كالتالي :ـ
1- هل تعلم الى أين أنت ذاهب : -
" إن العالم يفسح الطريق للمرء الذي يعرف الى أين هو ذاهب" رالف و. أمرسون
يرى الدكتور إبراهيم بأن تحديدك لوجهتك هو أول خطوه ناجحه على الطريق لكي تصل الى ماتريد ويضع استفسارات لكل قارىء وهي :.
هل لديك أي هدف ؟ هل لديك برنامجاً منظماً لتحديد الاهداف ؟ هل سجلت اهدافك ؟
هل حددت الاطار الزمني لتنفيذها وتحقيقها ؟
فإذا كانت إجابتك بنعم فإنك واحد من الـ 3% الذي يفضلون هذا .
واذا كانت اجابتك بالنفي فإنك ضمن الـ 97% الاخرين الذين لايفعلون ذلك ويقول بأنها ارقام جاءت من دراسه أجرتها جامعة هارفورد ..
2- خمسة أسباب تجعل 97%من الناس لايحددون أهدافهم : -
" إنسان بدون هدف كسفينه بدون دفه كلاهما سوف ينتهي به الأمر على الصخور" توماس كارليل
يضع الدكتور الفقي خمسه أسباب رئيسه حسب قوله التي تجعل الغالبيه العظمى من الناس لايضعون برنامجا ًلتحديد أهدافهم وهي :ـ
1 -الخوف " من يعيش خائفاً لن يكون أبداً أنساناً حراً "
2 -تصور الذات " يقول احدهم إن أدائك لن يكون ملائماً إذا لم يتوافق مع الطريق التي ترى بها نفسك " فالشعور بالاحباط سينعكس ذلك على خطوة علاقاته وادائه .
3 -التأجيل ( التأجيل لص الوقت ).
4 -الاعتقاد والايمان " البعض يعتقد بأن تحديد الاهداف مضيعة للوقت فلا يؤمنون بنعمة تحديد الاهداف ".
5- المعرفه " البعض لديهم الرغبة والحماس لتحديد الاهداف لكنهم لايعرفون السبيل الى تحقيقه وبالتالي لايتخذون الخطوات اللازمه ليتعلموا كيف يتم ذلك .
المفتاح السابع إدارة الوقت : القيمة الحقيقية للحياة
"الوقت ذلك الشيء الذي يحاول الإنسان دائماً قتله ، ولكن ينتهي الأمر عادةً بأن يقتل الوقت الإنسان " هربرت بنسر
يهدف الدكتور الفقي من وراء هذا الفصل أن يساعدك بأن تدير وقتك بطريقة سهلة التطبيق بحيث تصبح أسلوباً لك في الحياة...
1- لماذايضيع الناس الوقت ؟
"إذا ما أضعت دقيقة ، فإنك قد أضعت ساعة ، وإذا ما أضعت ساعة فإنك قد أضعت يوماً وإذا ما أضعت يوماً فإنك قد تضيع حياتك " بريان تراس
يذكر الدكتور إبراهيم الفقي قول بنيامين فرانكلين "إن الوقت الضائع لا يعود أبداً" ثم يتساءل الكاتب متعجباً بما أن الوقت هو الشيء الوحيد الذي يملكة الإنسان ما دام على قيد الحياة ، فلماذا إذن يستمر في إضاعتة وقتة!!!!!! أم أنة لا يعرف قيمة الوقت!!!!
ثم يقول الإجابة بسيطة جداً أن الناس لا يهتمون بالوقت وكيفية تمضيتة لكنهم لا يعرفون كيفية إستغلاله ،فليس لديهم هدف محدد يحفزهم ويملئهم حماساً .
المفتاح الثامن القيادة: الطريق لقمة الأداء"
أذا أردت أن تكون ممتازاً عندما تقوم بالأدارة، عليك أن تكون مثل نجمة الشمال ، فبينما تبقى في مكانها تدور حولها بقية النجوم" كونفيشيوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ملخص كتاب أسرار قادة التميز للكتور إبراهيم الفقي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أولى الألباب :: معلومات عامه-
انتقل الى: